عالمي

الرئيس التركي “رجب طيب أردوغان”: لا يحق لأي بلد أوروبي تجـ.ـاهل مـ.ـأسـ.ـاة السوريين الإنسانية

أوطان بوست – فريق التحرير

أكد الرئيس التركي “رجب طيب أردوغان“، الإثنين 9 مارس 2020، بعد لقائه الأمين العام لحلف شمال الأطلسي “الناتو” “ينس ستولتنبرغ”، في العاصمة البلجيكية “بروكسل”، أن بلاده تكـ.ـافـ.ـح الإرهـ.ـاب الذي مصدره سوريا منذ 9 سنوات، وتركيا الدولة الوحيدة في الناتو التي ضـ.ـحت بشـ.ـهـ.ـداء في هذا الخصوص.

وأوضح أردوغان أنه على حلفاء تركيا دعـ.ـمهم في مواجـ.ـهة الإرهـ.ـاب، و من دون شروط أو مواقف مسبقة، و تتوقع بلاده منهم كامل الدعـ.ـم لمـ.ـواجـ.ـهة الوضع المـ.ـأسـ.ـاوي في سوريا.

وقال الرئيس التركي في خطابه : “طلبنا من حلفائنا بالناتو تقديم الدعـ.ـم لنا، وعقد اجتماع عاجل بشأن الهـ.ـجمـ.ـات التي نتعرض لها، وهذه المرحلة التي يجب على حلف “الناتو” إظهار تضامُنه بها.

صورة من الإنترنت

وتابع قوله : ” تركيا تكـ.ـافح منذ 9 سنوات بوجه التهـ.ـديدات التي مصدرها سوريا، ونحن الدولة الوحيدة في الناتو التي واجـ.ـهت “داعـ.ـش” وقدمت شهـ.ـداء في سبيل ذلك”، مشيراً إلى أنه لا يحق لأي بلد أوروبي أن يظل متجـ.ـاهلاً للمـ.ـأسـ.ـاة الإنسانية في سوريا.

وأشار أردوغان إلى أن الأزمـ.ـة السورية، عبر أبعادها الأمنية والإنسانية، باتت تشكل تهـ.ـديداً للمنطقة وسائر أوروبا، وليست لتركيا فقط، مشيراً إلى أن بلاده تستضيف 3.6 ملايين لاجـ.ـئ سوري على أراضيها.

واستـ.ـنكر الرئيس التركي “حديث إحدى الدول الجارة والحليفة عن تركيا، كمسبب لموجة الهـ.ـجرة غير النظامية” مشيراً بقوله إلى اليونان، مؤكداً أن هذا الاتـ.ـهام “منـ.ـاف للعقل والمنطق”.

دعـ.ـم حلف الناتو والاتحاد الأوروبي لتركيا

وقال بدوره الأمين العام لحلف شمال الأطلسي “ينس ستولتنبرغ” : “لا أحد من حلفائنا عانـ.ـى من مخـ.ـاطر الإرهـ.ـاب مثلما عـ.ـانت تركيا“.

وأضاف ستولتنبرغ : “تركيا تساهم بشكل كبير في أمن حلف شمال الأطلسي”، منوهاً إلى أنه على الناتو تقديم الدعـ.ـم لتركيا في ظروفها الجارية، ومساعدتها في موضوع الهـ.ـجرة.

وأكد  الأمين العام في كلامه  بأنه سيكون هناك حل مشترك و قريب لمشـ.ـكلة المهـ.ـاجرين على الحدود اليونانية التركية .

كما دعت من جانبها رئيسة المفوضية الأوروبية “أورسولا فون دير لاين” الإثنين 9 مارس الجاري، خلال مؤتمر صحفي عقدته بمناسبة مرور 100 يوم على توليها منصبها، إلى تخفيف الضـ.ـغط من قبل الطرف الأوروبي، على طالبي اللجـ.ـوء على الحدود التركية اليونانية، وأن على الاتحاد الأوروبي أن يدعـ.ـم تركيا واليونان معاً، إزاء ما يتحمـ.ـلونه من أعـ.ـباء بخصوص المهـ.ـاجرين.

ونوهت أورسولا فون دير لاين، إلى أن بلداناً أوروبية مثل فرنسا، والبرتغال، ولوكسمبورغ، وفنلندا وألمانيا، قبلت استقبال الأطفال اللاجـ.ـئين ممن لا يوجد مرافقين لهم.

اقرأ أيضاً: وزارة الدفاع التركية تعلن عن تنفـ.ـيذ عملـ.ـية عسكرية في سوريا .. ولقاءات روسية تركية بخصوص إدلب

أردوغان يجتمع مع الجالية التركية في بروكسل

وفي سياق آخر اجتمع أردوغان مع أفراد من الجالية التركية في بروكسل، أثناء زيارته المدينة، وقبل لقائه المسؤولين الأوروبيين.

وقال الرئيس خلال اجتماعه مع أفراد جاليته : “أنتم أيادينا وأرجلنا وعيوننا وآذاننا في أوروبا، نتمنى أن نكون دائماً شعباً واحداً وعلماً واحداً ووطناً واحداً ودولة واحدةً، و من أجل ذلك سنكون موحدين”.

وأضاف في خطابه : “نرغب في نقل علاقاتنا مع الاتحاد الأوروبي إلى نقطة أفضل عبر اللقاء مع الأمين العام لحلف شمال الأطلسي ، ورئيس مجلس الاتحاد الأوروبي، ورئيسة المفوضية الأوروبية”.

وشدد أردوغان على أبناء شعبه في الحـ.ـذر واتخاذ التدابـ.ـير الضـ.ـرورية للوقـ.ـاية من فيـ.ـروس كورونا، وتابع قائلاً : “نحـ.ـذر لأن المئات من الأشخاص يمـ.ـوتـ.ـون جراء الفيـ.ـروس في العالم، ونتمنى أن تتـ.ـحرر الإنسانية من هذه الكـ.ـارثة في أقرب وقت”.

يذكر أنه كان برفقة أردوغان في زيارة بروكسل وزير الخارجية مولود تشاووش أوغلو، ووزير الدفاع خلوصي أكار، ووزير الداخلية سليمان صويلو، ورئيس جهاز الاستخـ.ـبارات “هاكان فيدان”، وكانت الزيارة تهدف لبحث ملفات إقليمية مع مسؤولين أوروبيين في الاتحاد الأوروبي.

كما استقبل الرئيس ووزرائه في مطار بروكسل الدولي، ممثل تركيا الدائم لدى الاتحاد الأوروبي محمد كمال بوزاي، والسفير التركي لدى بروكسل حسن أولوسوي، إضافة إلى مسؤولين آخرين.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

إغلاق
إغلاق