سوريا

وكأنها ثورة ثانية .. قتـ.ـلى لحزب الله في الرقة وصـ.ـواريـ.ـخ الغراد تضـ.ـرب ميليشـ.ـيا إيران شرقي حمص !

وكأنها ثورة ثانية .. قتـ.ـلى لحزب الله في الرقة وصـ.ـواريـ.ـخ الغراد تضـ.ـرب ميليشـ.ـيا إيران شرقي حمص !

أوطان بوست – فريق التحرير

يوماً بعد يوم، تتصاعد وتيرة الهجـ.ـمـ.ـات ضد مواقع ميليشـ.ـيات الأسد وإيران وحزب الله في مناطق متفرقةٍ في سوريا، ولعل مايثير الجدل أن هوية المنفذ مجهولة دائماً.

كشفت وسائل إعلام محلية، عن تعرض مواقعاً تتمركز فيها ميليشيا حزب الله اللبناني شرقي سوريا، لهجمةٍ شرسة نفذها مجهولين يوم أمس الأحد.

هجـ.ـوم مباغت

وقال موقع “عين الفرات”، ورصد موقع “شفق بوست”: إن مجموعةً مسـ.ـلحة مجهولة، هاجـ.ـمـ.ـت نقطة عسكرية مشتركة لحزب الله ونظام الأسد، جنوب شرق مطار الطبقة في مدينة الرقة.

قتـ.ـلى لحزب الله في الرقة وصـ.ـواريـ.ـخ الغراد تضـ.ـرب ميليشـ.ـيا إيران شرقي حمص

وأضاف الموقع أن الهجوم أسفر عن سقوط قتيـ.ـلين من ميليشـ.ـيا حزب الله، فضلاً عن سقوط أربعة جـ.ـرحى من القوات الخاصة التابعة لنظام الأسد.

هجـ.ـوم بالصـ.ـواريـ.ـخ

وفي سياقٍ آخر، قالت مصادر ميدانية إن مواقعاً تتمركز فيها ميليشـ.ـيات تابعة لإيران شرقي حمص، تعرضت لهجـ.ـوم عنـ.ـيف من قبل مجهولين أمس الأحد.

وبحسب المصادر فإن مجموعة مجهولة هاجـ.ـمـ.ـت نقطة عسكرية لميليشـ.ـيا الحرس الثوري الإيراني، في منطقة خنيفيس جنوب غرب تدمر بريف حمص الشرقي.

وأشارت إلى أن الهجـ.ـوم تم بواسطة صـ.ـواريـ.ـخ الغراد الثقيلة، فقد بلغ عددها أكثر من 7 صـ.ـواريـ.ـخ، خلفت قتـ.ـلى وجـ.ـرحى في صفوف الميليشـ.ـيات الإيرانية.

وأوضحت المصادر أن الاستهداف أسفر عن مقـ.ـتل عنصر من الحرس الثوري، إضافة لإصـ.ـابة ثلاثة آخرين، وتدمير بعض الآليات والتحصينات داخل النقطة.

ولفتت إلى أن القوات التي تعرضت للهجـ.ـوم، أطلـ.ـقت بشكل مباشر طائرة استطلاعية لمسح منطقة خنيفيس والكشف عن مصدر الاستهداف، إلا أنها لم تنجح بذلك.

إيران تعزز ترسانتها شرقي حمص

كشفت مصادر إعلامية أن ميليشـ.ـيا الحرس الثوري الإيراني، عززت ترسانتها العسكرية في مطار التيفور شرقي حمص بالطائرات المسيرة.

وقال موقع تلفزيون سوريا المعارض: إن مطار التيفور العسكري بات يضم 8 طائرات إيرانية الصنع، بإدارة وإشراف الحرس الثوري الإيراني، بعد أن أخلت القوات الروسية المطار خلال شهر مارس الماضي.

وأضاف أن شاحنتين عسكريتين تحملان 3 طائرات مسيرة إيرانية الصنع، إضافة لشحنة من الأسـ.ـلحة دخلت من العراق ظهر السبت، برفقة 4 عربات عسكرية إلى سوريا.

وأشار الموقع إلى أن التعزيزات وصلت لميليشـ.ـيا للحرس الثوري المتمركزة في المطار عصر اليوم ذاته، وسط استنفار عسكري كبير للميليشـ.ـيات.

وفي ذات السياق، لفت الموقع إلى  أن القوات الإيرانية أقدمت على إنشاء عدة مقرات جديدة لها، بدءاً من بادية صبيخان بريف العشارة وصولاً إلى قرية الجلاء بريف البوكمال شرقي دير الزور.

توتر واغتـ.ـيالات في درعا

قالت شبكة أخبار درعا المحلية: إن ثلاثة عناصر من قوات النظام السوري قُتـ.ـلوا وجُرِحَ آخر جراء كمين نفذه مجهولون على أطراف بلدة صيدا في ريف درعا الشرقي.

وأضافت الشبكة: إن القتلى يتبعون لفرع الأمن العسكري، حيث تم إطلاق الرصـ.ـاص على سيارتهم من قِبَل مجهولين بالقرب من جسر بلدة صيدا.

وعلى صعيدٍ آخر قال مكتب توثيق القـ.ـتلى في درعا: إن 26 شخصاً قُـ.ـتلوا في درعا منذ مطلع نيسان، من بينهم 5 أطفال ثلاثة منهم قضوا بانفـ.ـجـ.ـارات مخلفات المعارك والحـ.ـرب.

وأضاف المكتب أن 18 شخصاً قُتـ.ـلوا في عمليات اغتـ.ـيال نفذها مجهولين، واستهداف مباشر بالرصـ.ـاص الحي وإعدام ميداني.

فضلاً عن مقتـ.ـل 3 أشخاص من أبناء درعا تحت التعذيب في سجون ميليشـ.ـيا الأسد وأفرعه الأمنية خلال الشهر الفائت.

الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق