سوريانجوم

موالون للأسد يخرجون عن صمتهم بسبب الأزمـ.ـة الاقتصادية .. والرسائل النصية حكاية أخرى!

موالون للأسد يخرجون عن صمتهم بسبب الأزمـ.ـة الاقتصادية .. والرسائل النصية حكاية أخرى!

أوطان بوست – فريق التحرير

أزمـ.ـة المحـ.ـروقات أو مايُعرف بأزمـ.ـة الطوابير، التي يدعي نظام الأسد، التمكن من القضاء عليها، من خلال قرار الرسائل النصية الذي أثار هو الآخر موجاتٍ من السـ.ـخف والسخرية، بين أوساط الموالين للنظام.

إلا أن مشاهد الطوابير التي وردت من محافظة السويداء، مع أول أيام الرسائل النصية، ناقضت كل مايروج له إعلام نظام الأسد.

ولعلٌَ صفحات الموالين للأسد، التي ضجت واحتقنت مابين السـ.ـخف والسخـ.ـرية، من الأوضاع المعيشية، لاتستطيع منصات إعلام الأسد أن تنفبها، فهي كانت لسان الأزمـ.ـة في الآونة الأخيرة.

طوابير من السيارات أمام محطات الوقود في سوريا / صورة من الإنترنت

فمنهم من عبر عن مرحلة اليأس التي وصل إليها الناس جراء الأزمة، ومنهم من اعتمد على السخرية لينتقد نظامه.

وسيم الأسد

وسيم بديع الأسد “ابن عم رأس النظام بشار”، كان ممن تلقوا رسالةً نصية، لاستلام قسيمته من مادة “البنزين”، الأمر الذي دفعه لمشاركتها مع متابعيه، عبر السوشيال ميديا.

نشر وسيم على حسابه الشخصي في “فيسبوك”، صورةً للرسالة النصية، والتي جاء فيها دعوة لاستلام مادة البنزين من محطة الفيحاء في دمشق، مع ذكر التاريخ.

وكتب عليها ابن عم بشار ساخراً: “أنا باللاذقية، نازل عالشام عبي بنزين”. في إشارة منه إلى طول المسافة، لأجل كمية من البنزين، لاتتجاوز 30 لتراً أو أقل.

منشور وسيم الأسد على الفيس بوك / أوطان بوست

وتفاعل معه الكثير من متابعيه، فمنهم من سخر من الواقع، ومنهم من عبر عن صدمته بصورٍ تعبيرية ساخرة.

ويرى متابعون أن وسيم الأسد، يسعى من خلال هذا المنشور الذي حذفه بعد ساعات، للترويج للنظام وليس انتقـ.ـاده، أو السخرية من قراراته.

ويريد إيصال رسالة للموالين، مفادها أن النظام لايفرق بينهم وبين أبناء عائلته، وأن أبناء العائلة يتذوقون مرارة الأزمة كغيرهم.

عدنان أبوالشامات يتعثر بسبب البنزين

نشر الفنان السوري، الموالي لنظام الأسد “عدنان أبوالشامات”، منشوراً عبر حسابه في “فيسبوك”، منشوراً رصده موقع “أوطان بوست”، تحدث فيه عن تأثير أزمـ.ـة الاقتصاد على عمله.

وقال أبوالشامات: تعثرت في تصوير المشهد الأخير لي في إحدى أعمالي الفنية، في مشتى الحلو في دمشق، لأنني لم أستطع السفر إلى هناك لعدم توفر مادة “البنزين”.

وأضاف الفنان الموالي: اضطـ.ـررت لتصوير آخر مشاهدي عبر الجوال، بسبب البنزين، حيث لاقى منشور أبوالشامـ.ـات، تفاعلاً في الوسط الموالي للنظام، وردود أفعال وتعليقات عدة.

منشور عدنان أبو الشامات على الفيس بوك / أوطان بوست

فقد علٌَقَ أحد المتابعين: “حركة تحدي وصمود حلوة منك، بس يبدو مانك مهم لحتى مادبرولك بنزين”.

وكتب آخر: ” باعتقد عم تصوروا بدون فائدة، لأم مترح نقدر نتفرج، هيك هيك ماعنا كهربا” فيما علق أحدهم: “هي ضريبة الصمود ياسيد عدنان، لسه ماشفتوا شي”.

تولين البكري تتمنى المـ.ـوت

ولعل من سبق أبوالشامات من الوسط الفني الموالي، للحديث عن الواقع المذري في مناطق سيطرة الأسد، هي الفنانة الموالية “تولين البكري”.

فقد تحدثت البكري، على حسابها في “فيسبوك”، قبل نحو أسبوع، عن سـ.ـوء الوضع المعيشي، وحالة اليأس التي وصل إليها السكان في مناطق الأسد.

ووصفت الفنانة الوضع بالمقرف، لما يتعرضون له من معاناة، في ظل الأزمـ.ـة الاقتصادية التي تعصف بهم.

وتمنت البكري المـ.ـوت قائلةً: “يارب الفرج أو المـ.ـوت بشوية كرامة قبل الذل”.

منشور الفنانة “تولين البكري” على الفيسبوك / أوطان بوست

وشهد منشورها عدداً كبيراً من التعليقات، التي حملت طابع السـ.ـخرية والمـ,ـواساة في بعضها.

فقد كتب أحد متابعيها: “الوضع صار صعب جداً، وماعاد فينا نتحمل، وافضل حل نسافر ونترك هالبلد، لأن ماضل عنا طاقة لنتحمل ونصبر”.

وعلق آخر: “السيد الرئيس عمل المستحيل مشانكم، وهلأ بدكم تتخلوا عنه مشان شوية كرامة”.

وجاء في إحدى التعليقات: “صبرنا 10سنين، وماغلط نصبر 50 سنة، وإذا خلصوا منصبر سنتين.. ماورانا شي”.

أزمـ.ـة خانقة

وتعيش مناطق سيطرة نظام الأسد، أوضاعاً اقتصادية ومعيشية صعـ.ـبة، حيث أن المحـ.ـروقات غير متوفرة بشكلٍ كامل

واحتياجات الحياة الأساسية إن لم تكن باهظة الثمن، فيكون الحصول عليها صـ.ـعباً، ولعل طوابير الخبز خير دليلٍ وبرهان.

وكانت حكومة النظام، قد أصدرت مؤخراً قراراً يقضي بتوزيع مادة البنزين، بنظام الرسائل النصية

الأمر الذي لم يبدي له الوسط الموالي ارتياحاً، واعتبره الكثير بأنه ليس سبيلاً لحل الأزمـ.ـة.

الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق