سوريا

القادم أسـ.ـوأ .. الإعلامي السوري فيصل القاسم يوجه رسالة لمناطق سيطرة الأسد!

القادم أسـ.ـوأ .. الإعلامي السوري فيصل القاسم يوجه رسالة لمناطق سيطرة الأسد!

أوطان بوست – فريق التحرير

كشف الإعلامي السوري، ومقدم برنامج “الاتجاه المعاكس”، على قناة الجزيرة، “فيصل القاسم”، عن تطوراتٍ جديدة، ستحدث في مناطق سيطرة نظام الأسد.

وجاء ذلك في تغريدتان، نشرهما القاسم على حسابه الرسمي في “تويتر”، ورصدهما موقع “أوطان بوست”.

وقال القاسم: إن النظام السوري الذي يقوده الرخيص السيئ، في إشارةٍ منه إلى رأس النظام بشار، بإمكانه تحسين الوضع المعيشي في مناطقه.

وأضاف الإعلامي: يستطيع فعل هذا، لأنه يملك نصف ترليون دولار على الأقل، وهي موجودة في إحدى حسابات العائلة في الخارج.

تغريدة الإعلامي فيصل القاسم

وأوضح أن مشغلي الأسد سيطردونه، لو فكر أو تجرأ على تحسين وضع السوريين، لأن السماح له بالبقاء يعتمد على التنكيل بشعبه، وليس ترفيههم.

ووجه الإعلامي كلمة للسكان في مناطق الأسد قائلاً: “أهلنا في سوريا، لاتقلقوا كم يوم وبتنحل أزمـ.ـة الوقود”، في إشارةٍ منه  إلى قرارات حكومة الأسد والسـ.ـخرية منها.

وأضاف القاسم: بعد أيام ستتحول أزمـ.ـة المحـ.ـروقات إلى الأسوأ، ولاترموا بكل آمالكم، وتتوقعون الأفضل.

ولفت الإعلامي إلى أن المرحلة الأسـ.ـوأ لم تأت بعد، لأن هدف الأسد ليس ترفيهكم، إنما العبث بحياتكم وتحويلها إلى جحيم.

ونوٌَه إلى أنه حتى وإن حاول أن يكون الأفضل، وهذا مستحيلاً، فإنه لن يبقى في منصبه.

وكانت حكومة الأسد قد أصدرت قراراً قبل أيام، يقضي باستلام مادة “البنزين”، عبر الرسائل النصية.

ولاقى هذا القرار سخرية واسعة على منصات السوشال ميديا، في الوسط الشعبي في المدن التابعة للنظام، ومن أبرز التعليقات:

كتب حساب يحمل إسم “أبوعبدو عثمان” على منصة فيسبوك: “اليوم دوري بالتعبئة، وحتى الآن لم تصلني الرسالة، يعني ماشاء الله هالرسالة كم يوم بدها لتصل”.

وعلق آخر: “أنا ماعم شوف غير سيارات الأمن “البيجو”، عم تستلم رسائل”.

تُجدر الإشارة إلى أن المناطق الخاضعة لسيطرة نظام الأسد، تعيش أزمة اقتصادية خانقة، بسبب الفساد الذي يتخلل مفاصل النظام.

ويُعتبر الحصول على مادة المحروقات في تلك المناطق، إنجازاً لكل شخص يحصل عليها.

المصدر: أوطان بوست

الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق