سوريا

هل تم الاتفاق على سعر أعلى .. قسد تعيد تزويد الأسد بالنفط بعد توقف تجاوز الشهر

هل تم الاتفاق على سعر أعلى .. قسد تعيد تزويد الأسد بالنفط بعد توقف تجاوز الشهر

أوطان بوست – فريق التحرير

عادت ميليشـ.ـيات قسد المسيـ.ـطرة على آبار النفط شمال شرق سوريا, لتزويد المناطق الخاضعة لسيطرة نظام الأسد بالنفط.

فبعد انقطاع بلغ 37 يوماً, بدأت صهاريج محملة بالنفط في التوجه صباح اليوم الأحد 7 آذار 2021 من مناطق قسد نحو مناطق النظام السوري.

وتوجه قرابة 80 صهريجاً تعود ملكيتهم لشركة القاطرجي نحو مناطق قسد ليلة أمس السبت لتخرج صباح اليوم الأحد نحو مصفاة حمص لتفريغ حمولتها.

صهاريج تتبع شركة القاطرجي

ويأتي الاتفاق الأخير وسط حديث عن بيع النفط من قبل ميليشـ.ـيات قسد إلى نظام الأسد بسعر أعلى من السعر السابق.

بينما تبيع قسد بالعادة النفط لنظام الأسد بسعر أقل من السعر الذي تبيعه لمناطق المعارضة, ويبلغ قرابة 300$ للطن الواحد.

وسبق أن أوقفت قسد توريد النفط إلى مناطق النظام في 29 كانون الثاني الماضي, عقب حدوث توتر بين الطرفين في محافظة الحسكة.

وكانت قسد تورد وبشكل يومي نحو 130 صهريجاً من حقل الرميلان, وقرابة 50 صهريجاً من حقل الشدادي.

ومن ناحية أخرى, تبيع قسد النفط لمناطق سيـ.ـطرة المعارضة بشكل يومي, ويبلغ مجموع ما ترسله من حقولها قرابة 100 طن يومياً.

بينما تعاني المناطق الخاضعة لسيطرة قوات النظام السوري من أزمات كبيرة بتأمين المشتقات النفطية.

وتجلت تلك الأزمـ.ـة في طوابير السيارات المتوقفة أمام محطات الوقود, والتي عادت للظهور خلال الأيام الأخيرة.

وسيـ.ـطرت قسد على أهم حقول النفط في محافظتي الحسكة ودير الزور, منذ ما يقارب تسع سنوات, عقب تلقيها دعماً من القوات الأمريكية.

الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق