مال و أعمال

المصرف المركزي يعلق على أنباء طرح فئة الــ 10 آلاف ليرة سورية

المصرف المركزي يعلق على أنباء طرح فئة الــ 10 آلاف ليرة سورية

أوطان بوست – فريق التحرير

أصدر المصرف السوري المركزي التابع لنظام الأسد، بياناً حول الأنباء المتداولة عن إصداره ورقة نقدية جديدة من فئة الـ 10 آلاف ليرة سورية.

وأشار المركز السوري، إلى أن جميع الأنباء المتداولة وكل ما يشاع حول إصدار الورقة النقدية هي أنباء عـ.ـارية عن الصحة جملةً وتفصيلاً.

واعتبر البيان، أن هذه الشـ.ـائـ.ـعات تهـ.ـدف إلى زعزعة الثقة بالعملة الوطينة، مشيراً إلى أنها تصب ضمن مصلحة المضاربين.

وأكد بيان المصرف، على أن إصدار الفئات النقدية الجديدة يكون مبنياً على دراسات لواقع الاقتصاد الوطني

والمتطلبات من الجانب النقدي بالانسجام مع نمو الإنتاج المحلي.

وعلل المصرف ذلك من خلال المتابعة الدائمة للأسواق بالإضافة إلى تأمين احتياجات التداول من جميع فئات القطع النقدية.

وكانت وسائل إعلام موالية لنظام الأسد، قد تداولت أنباءاً تفيد بأن مصرف سوريا المركزي يستعد لطرح ورقة نقدية جديدة مِن فئة الـ 10 آلاف ليرة سوريّة.

وجاءت هذه الأنباء بعد أقل من شهر واحد على طرحه ورقة نقدية جديدة للتداول من فئة الـ 5000 ليرة سورية.

وقال مدير الأبحاث الاقتصادية بمصرف سوريا المركزي غيث علي؛ إن هناك دراسات

لإصدار فئة الـ 1000 ليرة بحسب ما نقل تلفزيون الخبر الموالي في وقت سابق.

وتجدر الإشارة، إلى أن تلك العبارة لم يتم تصديرها عبر وسائل الإعلام وبقيت كسياق طبيعي ضمن الأخبار المتداولة عن الـ 5000 ليرة.

يشار إلى أن خبراء أكدوا في وقت سابق أن دراسة المركزي السوري لإصدار 10 آلاف ليرة سورية، هو توقع لتضخم جديد.

الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق