نجوم

صرخ بوجهها حاتم علي ودخلت الفن بعمر مبكر .. حكاية الفنانة السورية “ربى السعدي” وسبب انقطاعها عن الفن لفترة

صرخ بوجهها حاتم علي ودخلت الفن بعمر مبكر .. حكاية الفنانة السورية “ربى السعدي” وسبب انقطاعها عن الفن لفترة

أوطان بوست ـ فريق التحرير

اشتهرت الفنانة السورية “ربى السعدي” بظهورها الدرامي في عمر مبكر، ومن أدوارها البارزة، تلك التي أدتها في مسلسلات من تأليف والدها.

ومنها “قتـ.ـل الربيع” بدور “ريم” الفتاة المشـ.ـاكسة، “حاجز الصمـ.ـت”، و”الخط الأحمر”، مجسدة شخصية البنت “مريم” التي تحمل مرض الايدز. 

وربى لم تختار الدراسة في المعهد العالي للفنون المسرحية، بالرغم من أن طموحها ينحصر في الفن والتمثيل.

ربى السعدي في أحدى اللقاءات الإعلامية/ صورة من الإنترنت

وإنما بادرت السعدي للدراسة في جامعة، تخصص ترجمة أدب إنجليزي، وصارت تعمل على التنسيق ما بين دراستها في الجامعة، وتصويرها في الأعمال الدرامية.

حياة “ربى السعدي” ونشأتها

تنحدر الفنانة السورية من العاصمة السورية دمشق، ويقال إن أصولها فلسطينية، أما يوم ميلادها في 1كانون الثاني/يناير من العام 1995.

والدها الكاتب والسيناريست “هاني السعدي”، وشقيقتها الفنانة السورية “روعة السعدي”، كما لديها ثلاث شقيقات أخريات، “ريم”، و”نور”، و”لارا”.

ويذكر أن جميع أخوات ربى ظهرن في الدراما، من خلال “أبو البنات”، والذي كان من تأليف والدهن، وإخراج “نذير عواد”.

لكن أخوات “ربى السعدي” توقفن فيما بعد عن الظهور في الأعمال الفنية باستثناء أختها روعة.

ويشار إلى أن ربى مخطوبة لـ شاب وسيم “عدي” خارج الوسط الفني، وسبق وشاركت صوره في مواقع التواصل الاجتماعي.

بدايات ربى في الفن 

دخلت الفنانة السورية عالم الدراما في سن مبكرة بمساعدة والدها، وظهرت لأول مرة من خلال “سحر الشرق”.

حيث كان ذلك العمل يتحدث عن قصة الليدي جين، السيدة الإنجليزية، التي تغرم بشيخ بدوي “مجول” فتتزوجه وتبقى معه.

 وعمل على كتابة المسلسل “عمار ألكسان”، وأخرجه “أنور قوادري”، وعرض في عام 2001.

ثم في عام 2002، شاركت السعدي في مسلسل “أبناء القهر”، وفي 2003 ظهرت في “بقعة ضوء” الموسم الثالث”، وفي “خط النهاية”.

أما في عام 2004، أطلت على الشاشة من خلال أربع مسلسلات، وهي “قتل الربيع”، و”هذا العالم”، و”صراع الأشاوس”، و”عصر الجنون”.

بعدها في 2005، مثلت ربى في كل من “حاجز الصمت”، و”عصي الدمع”، و”خلف القضـ.ـبان”.

تسوقي الآن من موضة ستايل

إضافة إليها نشاط السعدي في 2006، من خلال “أعيدوا صباحي”، وفي 2007، شاركت في “عصر الجنون 2”.

عدا عن “صراع الرامبلا دور” و”الخط الأحمر” في 2008، وبعده بعام “سفر الحجارة”، وفي 2010 ظهرت السعدي في “السائرون نياما”.

سبب انقطاع الفنانة السورية عن الفن

وبعد “السائرون نياما”، توقفت “ربى السعدي” فترة طويلة عن التمثيل، والسبب سبق وكشفته ربى لجمهورها.

 وقالت الفنانة السورية، إنها تم تغيبها، ولم تغب بقرار منها، ولم يعد يأتيها عروض لمدة أربع سنوات تقريبا.

وتابعت “ربى السعدي”، ثم عادت في عام 2015، من خلال “وعدتني يارفيقي”، مجسدة شخصية “رئيفة “، طالبة بكلوريا تقع بحب شاب من حارتها.

وبعده بسنتين اشتركت ربى في العمل الكوميدي “بقعة ضوء” الجزء الثالث عشر منه، مجسدة شخصيات متعددة، ثم في عام 2018 ظهرت في”وحدن”.

مواقف مرت فيها خلال التمثيل 

سبق وذكرت “ربى السعدي”، أنه أثناء تصوير مسلسل “صراع على الرمال”، صرخ عليها حاتم فأبكاها. 

وتابعت السعدي، أن اللقطة بعيدة  التي كانت تصور، كانت بعيدة، ولم يكونون يسمعون صوته بشكل جيد، فتوترت كثيرا.

لكن الفنانة السورية أكدت، أن المخرج الراحل “حاتم علي”، هو مخرج كبير والفن الذي يقدمه جميل جدا.

كما مرت ربى في موقف طريف، حكته الفنانة السورية “عبير شمس الدين” للمتابعين وذكرت ربى به. 

وهو أنه خلال تصوير مسلسل “خط النهاية” كان من المفترض أن تركد عبير وربى فوقع كل منهما فوق بعضهما فضحكا كثيرا.

هوايات السعدي اليومية

يشار إلى أن “ربى السعدي” تحب ممارسة الرياضة بانتظام، بهدف المحافظة على رشاقتها، ومن أنواع الرياضة التي تحبها، الجري.

وبجانبه كره السلة، والسباحة، والتمارين الرياضية مثل الكارديو، والتمديد، الذي من شأنه الحفاظ على مرونة الجسد وصلابته.

الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق