fbpx
رأي

هيروشيما وبيروت ونحن .. د. مأمون سيد عيسى

هيروشيما وبيروت ونحن .. د. مأمون سيد عيسى

خاص أوطان بوست

يبدو هذا العام ثقيلا , يصل الوباء مع الأيام الأولى له ,يصيب الملايين على هذه الكرة المتعبة .عند المساء يذكرنا المذيع.

اليوم ذكرى القاء قنبلة هيروشيما ,يتبعه خبر عاجل انفجار في بيروت ,تتحول العاصمة الجريحة الى هيروشيما جديدة.

نراقب الدمار والحرائق في ذهول. تتهاوى الأبنية والواجهة البحرية والميناء. يتحول مئات الالاف من أهل بيروت الى نازحين. اصبح الحال من بعضه.

د. مأمون سيد عيسى – كاتب سياسي / أوطان بوست

نعيش الصدمة. تتوارد الأسئلة ماذا وكيف والى أين .يبدو الغموض سيد الموقف ,هل هو تسونامي بيروت القادم.

إقرأ أيضاً: مأمون سيد عيسى يكتب لــ “أوطان بوست” مراجعات في الثورة السورية

يصرخ اللبنانيين من الألم- كلن يعني كلن- نحن نحتضر. لا خدمات لا مشافي لا كهرباء لا امان ,ذهب كل شيء من تعب العمر المودع في بنوك شارع الحمراء و حتى البقية من كرامة.

يوقع رهط كثير وثيقة تطالب بعودة الانتداب. من يخطر له هذا .انتداب  بعد ثلاث ارباع قرن من الاستقلال. كيف سنحتفل بعد هذا بعيد الاستقلال. 

يسمع سدنة تحالف الحكم السباب الغليظ على شاشات التلفاز دون اكتراث ,اصبح لديهم مناعة وتحمل ,يقولوا لا شيء يهم .كان انجاز تحالف عون مع ولي الفقيه عظيما .جعل لبنان كجاره في مقدمة دول العالم , لكن في نسب الفقر والتخلف .

يأتي ميكرون مطار بيروت ,كانت الكهرباء مقطوعة عنه حين وصل ,قال له مستقبلوه طبيعي هذا ,الم تكن الناس تعيش قبل اكتشاف الكهرباء. 

يصرح ماكرون من شارع الحمراء لن ندع المساعدات تصل الى يد الفاسدين ,يبتلع المسؤولون اللبنانيون الإهانة وهم يبتسمون له .

إقرأ أيضاً: قصة سفينة الموت “روسوس” التي سببت انفجـ.ـار مرفأ بيروت .. وخسـائر مليارية وتحرك متأخر

يؤكدوا لن يسمحوا بلجنة تحقيق دولية ,قالوا نحن نحقق ونعطيكم النتيجة في خمسة أيام لماذا لا تثقون بنا .

مساء يؤكد ناصر قنديل انها مؤامرة على المقاومة و ان لجنة التحقيق فرصة للإمبريالية الامريكية كي تضرب صمود المقاومة ,أردت سؤاله اعرف  القدس باتجاه الجنوب فكيف الطريق اليها يمر عبر سراقب ومعرة النعمان.

يبتدع نصر اللات جديدا ,يدعوا الى المقاومة الزراعية والصناعية فيهب اتباع ولي الفقيه الى زراعة الحشيش وصناعة الكبتاغون ويوزعوا نترات الامونيوم على مدن العالم ولنا منها النصيب الوافي تعبأ بالصواريخ والبراميل ,ترمى على رؤوسنا وقرانا والمدن .

يداهمنا السؤال الى اين ؟ هل هو تسانومي يستأصل السرطان الإيراني من جسد لبنان ؟هل سيقبض الغرب على اللحظة ,فيكون قرارا في البند السابع وهل امام الفرقاء في لبنان عقد سياسي جديد ام ان الطائف هو قدر اللبنانيين .

ماذا عنا نحن وهل تصل تسونامي الينا فتقتلع ايران وميليشياتها من ربوع البلاد .ام يكتفي الغرب بقطع الطريق  بين بوابة فاطمة في ميناء بيروت وبين دمشق وبغداد في قرار بوصاية دولية قادمة على مرافئ ومطار واتصالات بيروت ,لتقلم أظافر حزب اللات لكن يترك جاثما فوق صدورنا .ام ستترك البلاد في الفوضى الخلاقة التي اريدت لنا .

غروب الشمس ينام اهل بيروت وهم يحلمون. تبدوا الامنيات بعيدة كلما اقتربوا منها.

أوطان بست – د. مأمون سيد عيسى كتب بتاريخ 8-8-2020

تفصل بمتابعتنا على منصة أخبار جوجل نيوز من هنا، وقناة أوطان بوست على التيلجرام من هنا

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً