fbpx
تركيا

نائبة تركية .. ما الفرق بين من يقول لا نريد السوريين ومن يقول لمواطنينا في أوربا ارحلوا آيها الأتراك

نائبة تركية .. ما الفرق بين من يقول لا نريد السوريين ومن يقول لمواطنينا في أوربا ارحلوا آيها الأتراك

أوطان بوست – فريق التحرير

دافعت نائبة تركية في حزب “العدالة والتنمية” عن اللاجئين السوريين في تركيا، في وجه الأصوات العنـ.ـصرية التي تطالب بطردهم خارج البلاد.

ونشرت النائبة في حزب العدالة والتنمية “بهار أيفاز أوغلو” تغريدة على حسابها في موقع تويتر، رصدها أوطان بوست، وصفت فيها المطالب العنـ.ـصرية برحيل السوريين بـأنها ““بعيدة عن الإنسانية”.

وقالت “أيفاز أوغلو”؛ الآن أنتم تقولون لا نريد السوريين في دولتنا إذاً ما الفرق بينكم وبين من يقول لمواطنينا الذين ذهبوا إلى أوروبا كعمال (ارحلوا آيها الأتراك) والذين يهاجـ.ـمونهم ويقتـ.ـلونهم في أوروبا”.

النائبة في حزب العدالة والتنمية بهار أيفاز أوغلو / إنترنت

وأضافت “أيفاز أوغلو” في تغريدتها،  أنه “لم يعد هناك فرق بينكم وبينهم، هذه ليست الإنسانية”.

ولاقت تغريدة النائبة التركية، ترحيباً واسعاً بين المغردين الأتراك، الذين عبروا عن تضامنهم مع نائبة العدالة والتنمية في دفاعـ.ـها عن السوريين.

إقرأ أيضاً: صحيفة أمريكية: سعد الجبري يمتلك وثائق حساسة وبن سلمان حاول استدراجه إلى تركيا

وأشار رواد موقع تويتر، إلى أن السوريين هـ.ـربوا من ويلات الحـ.ـرب”، وأن ما تحدثت به “أيفاز أوغلو” أكبر مثال على ضرورة الوقوف إلى جانب السوريين لا معاملتهم بعنـ.ـصرية.

وعلق أحد المواطنين الأتراك على تغريدة “أيفاز أوغلو” بقوله؛ لسنا بصدد المطالبة بطـ.ـرد أي سوري من تركيا، خبز هذا الوطن يكفي للجميع، ومن واجبنا حماية المظلـ.ـومين، خاصةً الفارين من ويلات الحـ.ـرب”.

إقرأ أيضاً: صحيفة تركية: وفد روسي لأنقرة “سرت مقابل الجفرة” وانسحاب قوات حفتر على طاولة المفاوضات

وتجدر الإشارة، إلى أن تركيا تستقبل على أراضيها ما يقارب 4 ملايين لاجئ سوري، ويتوزعون بمختلف الولايات التركية الــ 81، إلا أن كثافتهم تتوزع على الشكل التالي: “إسطنبول – غازي عنتاب – أورفا – هاتاي – مرسين – أضنة وغيرها من المدن.

تفصل بمتابعتنا على منصة أخبار جوجل نيوز من هنا، وقناة أوطان بوست على التيلجرام من هنا

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *