fbpx
تركيا

أردوغان يغرد باللغة العربية: ” إحياء آيا صوفيا هو بداية جديدة للمسلمين في كافة أنحاء العالم للخروج من العصور المظلمة

أردوغان يغرد باللغة العربية: ” إحياء آيا صوفيا هو بداية جديدة للمسلمين في كافة أنحاء العالم للخروج من العصور المظلمة

أوطان بوست – فريق التحرير

نشر الرئيس التركي “رجب طيب أردوغان“، تغريدة باللغة العربية، هنأ فيها الشعب التركي والمسلمين جميعا، بإعادة آيا صوفيا مسجداً، كما كان منذ فتح القسطنطينية (إسطنبول حاليا) على يد السلطان العثماني محمد الفاتح.

واعتبر أردوغان في تغريدته التي رصدها موقع أوطان بوست؛ أن إحياء آيا صوفيا من جديد هي بشارة نحو عودة الحرية للمسجد الأقصى”.

وأشار الرئيس التركي، إلى أن إحياء آيا صوفيا لا يمثل عوة الأمل للمسلمين فقط بل، بل أيضاً لكافة المظـ.ـلومين والمضطـ.ـهدين والمسحـ.ـوقين والمستـ.ـغلين.

آيا صوفيا إسطنبول في مدينة إسطنبول التركية / إنترنت

وأردف أردوغان؛ أن إحياء آيا صوفيا، هو سلام مرسل من أعماق قلوبنا إلى كافة المدن التي ترمز لحضارتنا بدءا من بخارى وصولاً إلى الأندلس.

وأوضح الرئيس التركي، أن إعادة فتح آيا صوفيا، هي أمانة السلطان “محمد الفاتح” كجامع من جديد بعد 70 عاماً من عودة الأذان، هي بعث جديد قد تأخر.

إقرأ أيضاً: الخارجية التركية ترد بحزم على الاستياء اليوناني من تلاوة القرآن الكريم في مسجد آيا صوفيا

واعتبر أردوغان، أن صورة إعادة فتح آيا صوفيا، هي أفضل رد على الهـ.ـجمـ.ـات التي تستهدف قيم المسلمين في كافة المناطق.

ولفت الرئيس التركي، إلى أن بلاده ومن خلال كل خطوة خطتها في الفترة الأخيرة تؤكد أنها فاعل وليست مفعول به، في هذا الزمان والمكان.

وختم الرئيس التركي رجب طيب أردوغان بقوله؛ “بمشيئة الله تعالي سنواصل المسير في هذا الطريق المبارك بدون توقف وبلا كلل أو ملل وبكل عزيمة وتضحـ.ـية وإصرار حتى نصل لهدفنا المنشود.

نبارك لكم جامع آيا صوفيا

وفي تغريدة أخرى، قال الرئيس التركي “رجب طيب أردوغان“؛ “نبارك لكم جامع آيا صوفيا”، مرفقاً تغريدته بصورة عن القرار الصادر عن مجلس الدولة والذي وقّع عليه، بحسب ما رصد موقع أوطان بوست.

إقرأ أيضاً: كاتب تركي: “أنتم تخدمون الشيطان بأموالكم” خلاص ليبيا وتحريرها سيكون بدعم من تركيا

ويقـ.ـضي القرار، بإلغاء قرار مجلس الوزراء الصادر عام 1934 والذي كان يقـ.ـضي بتحويل آيا صوفيا من “مسجد” إلى “متحف”، وأحاله بشكل مباشر إلى رئاسة الشؤون الدينية التركية لاتخاذ اللازم.

وبعد توقيع أردوغان على تنفيذ قرار مجلس الدولة وإحالته مباشرة للشؤون الدينية التركية، الأمر الذي يعني أن آيا صوفيا أعيد وبشكل رسمي مسجداً كما كان عند فتح مدينة القسطنطينية (إسطنبول حاليا) على يد السلطان العثماني محمد الفاتح.

تفصل بمتابعتنا على منصة أخبار جوجل نيوز من هنا، وقناة أوطان بوست على التيلجرام من هنا

المصدر: أوطان بوست

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *