fbpx
تاريخ

رجل مسلم غيّر ملامحها للأبد .. “كشمير” جنة الأرض الملتهبة التي جعلت الهند وباكستان دولتين نوويتين يخشاهما العالم؟

رجل مسلم غيّر ملامحها للأبد .. “كشمير” جنة الأرض الملتهبة التي جعلت الهند وباكستان دولتين نوويتين يخشاهما العالم؟

أوطان بوست – فريق التحرير

يتواصل النـ.ـزاع المسـ.ـلح في إقليم كشمير المتنـ.ـازع عليه منذ أكثر من 70 سنة، رغم محاولات التهدئة بين أطراف الصـ.ـراع على رأسها الهند وباكستان 

فضلاً عن الجماعات المسـ.ـلحة التي تقـ.ـاتل الطرفين وتسعى لاستقلال الإقليم عن كلا البلدين، والنتيجة قتـ.ـل طائـ.ـفي، وأكبر نـ.ـزوح عرفته البشرية، وحـ.ـروب طاحـ.ـنة أودت بحياة مئات الآلاف من البشر.

تقســيم للحدود، سباق تسـ.ـلح نو.وي مرعـ.ـب، ومنـ.ـاوشات عسـكرية مستمرة، ماذا تعرفون عن كشمير؟

خريطة إقليم كشمير / إنترنت

كشمير جنة الأرض الملـ.ـتهبة

قال عنها الإمبراطور المغولي الأكبر( إنها جنة الأحلام)، وستكون حديقتي الخاصة.

طبيعة ساحرة، طقس معتدل، أرض خصبة ومياه عذبة متدفقة، خصائص جعلت من كشمير هدفاً جاذباً للغـ.ـزاة والمسـ.ـتعمرين.

التتار، المقدونيون، المغول، الإنجليز، الهنود والصينيين، تسابق الجميع لامتلاك جنة الأحلام تلك.

أهمية إستراتيجية كبرى

يستمد هذا الإقليم أهميته بالنسبة إلى الهند كونه يمثل عمقًا أمنيًا وإستراتيجيًا لها أمام الصين وباكستان

فهي تنظر إيه باعتباره خطًا أحمر لا يمكن تجاوزه أو التفريط فيه، أي أنه حاجز أمام أي توسع للبلدين خاصة باكستان ذات الأغلبية المسلمة.

أما أهمية إقليم كشمير بالنسبة لباكستان، فتعود إلى أن مصالح الإقليم الاقتصادية وارتباطاته السكانية قوية بباكستان، فالإقليم ليس له ميناء إلا كراتشي الباكستاني

فضلاً عن تقارب السكان الديني والعائلي، إلى جانب أن الأنهار الثلاث الرئيسية (السند وجليم وجناب)، تنبع من الأراضي الكشميرية ما يجعل احتـ.ـلال الهند لها تهـ.ـديدًا مباشرًا للأمن المائي الباكستاني.

كشمير المسلمة

في القرن الرابع عشر الميلادي رجل مسلم غيّر ملامح كشمير إلى الأبد، إنه الداعية “بلبل شاه” عبد الرحمن شرف الدين.

أقنع شرف الدين إمبراطور كشمير البوذي” جاليو رينشان” باعتناق الإسلام فأسلم الإمبراطور وأسرته وأقاربه

وبدأ الشعب الكشميري بدخول الإسلام أفواجاً، لتصبح كشمير جزءاً من الإمبراطورية الإسلامية في الهند.

نظرية فرق تســد

في منتصف القرن التاسع عشر اسـ.ـتعمرت بريطانيا شبه القارة الهندية ومن ضمنها كشمير، وكعادتها اتبعت مبدأ فرق تسـ.ـد بين المسلمين والهندوس والسيخ والطوائف المحلية الأخرى.

سنة 1846 وقبل بداية الاسـ.ـتعمار بعامين وبطريقة غير مباشرة، أبرمت بريطانيا العظمى اتفاقية مريـ.ـبة.

بيعت الأراضي الكشميرية كاملة لعائلة “أدواغرا” الهندوسية بمبلغ سبعة ملايين روبية ونصف، ليحكم الأمير الهندوسي” جلاب سينغ” أراضي كشمير ذات الأغلبية المسلمة.

عانـ.ـى المسلمون في كشمير من الاضـ.ـطهاد والظـ.ـلم، حـ.ـرمـ.ـوا من أبسط حقوقهم، أوذ.وا في عبادتهم ومورس عليهم التـ.ـنمر الهندوسي، حتى وصل الأمر بهم إلى تنفيذ عقـ.ـوبة الإعـ.ـدام بحق أي مسلم (يقوم بذبـ.ـح بقرة).

أهمية إستراتيجية كبرى

يستمد هذا الإقليم أهميته بالنسبة إلى الهند كونه يمثل عمقًا أمنيًا وإستراتيجيًا لها أمام الصين وباكستان

فهي تنظر إيه باعتباره خطًا أحمر لا يمكن تجاوزه أو التفريط فيه، أي أنه حاجز أمام أي توسع للبلدين خاصة باكستان ذات الأغلبية المسلمة.

إقليم كشمير “جنة الأحلام” / إنترنت

أما أهمية إقليم كشمير بالنسبة لباكستان، فتعود إلى أن مصالح الإقليم الاقتصادية وارتباطاته السكانية قوية بباكستان، فالإقليم ليس له ميناء إلا كراتشي الباكستاني

فضلاً عن تقارب السكان الديني والعائلي، إلى جانب أن الأنهار الثلاث الرئيسية (السند وجليم وجناب)، تنبع من الأراضي الكشميرية ما يجعل احتـ.ـلال الهند لها تهديدًا مباشرًا للأمن المائي الباكستاني.

حصـاد دمـ.ـوي بعد قرن من الاستــعمار

بعد قرن من الاستـ.ـعمار وبالتحديد في صيف 1947، فكـ.ـكت بريطانيا العظمى إمبراطورتيها الآسيوية بعد تقسـ.ـيم شبه القارة الهندية على أساس ديني.

دولة ذات أغلبية هندوسية.. وأخرى ذات أغلبية مسلمة

تُرك السكان يواجهون نـ.ـزاعاً دامـ.ـياً على السيطرة، بدأت عمـ.ـليات قتـ.ـل طائـ.ـفية بين الهندوس والمسلمين في الهند وباكستان أو.دت بحياة ربع مليون إنسان، كما نـ.ـزح اثنا عشر مليوناً من كلا البلدين.

عقــدة الانضمام

هـ.ـرب المسلمون من الهند إلى باكستان، وهـ.ـرب الهندوس والسيخ من باكستان نحو الهند، بقيت ثلاث إمارات حدودية تمثل إشكـ.ـالية بين البلدين، حيدر أباد وجوناغاد إمارتان بأغلبية هندوسية، لكن.. يحكمهما أميران مسلمان.

انضمت الإمارتان إلى باكستان، رفضـ.ـت الهند الأمر بشكل قاطـ.ـع تدخلت القـ.ـوات الهندية، انتهى الأمر باستفتاء شعبي وضم الإمارتين إلى الهند.

أما الإمارة الثالثة فكانت على عكس نظيراتها، إمارة كشمير التي يشكل المسلمون فيها 95% يحكمها أمير هندوسي كان من الطبيعي أن تنضم إلى باكستان كما حدث في حيدر أباد وجوناغاد، لكن الهند لم تكن منصفة هذه المرة.

مطلب شعبي وقمـ.ـع حكومي

طالب أهالي كشمير أميرهم الهندوسي” هاري سينغ” بالانضمام إلى باكستان، لكنه رفـ.ـض الطلب الشعبي بحـ.ـدة، بدأت الاحتـ.ـجاجات، تطورت إلى انتفـ.ـاضة شعبية، ثم إلى مواجـ.ـهات عسـ.ـكرية.

هـ.ـرب سينغ إلى نيودلهي وأعلن من هناك انضمام كشمير إلى الهند، دخلت القـ.ـوات الهندية إلى كشمير تحت شرعية سينغ وانـ.ـدلع القـ.ـتال بينهم وبين الكشميريين.

احتـ.ـلت الهند ثلثي الولاية وأعلنت تسهيل الهـ.ـجرة إلى باكستان أنه على الراغبين في الهجرة التجمع  في مكان واحد.

تجمع الآلاف من الكشميريين هربـ.ـاً من جحيم الطائفية، ولكن حدث مالم يكن في الحسبان، جريـ.ـمة إنسانية بكل معنى الكلمة اقتـ.ـرفتها القـ.ـوات الهندية، قتـ.ـلت كل من جاء مهـ.ـاجرا إلى باكستان.

مجـ.ـزرة حقيقة سـ.ـقط فيها الآلاف، تدخل الجيـ.ـش الباكستاني بعد المجـ.ـزرة لتبدأ معـ.ـارك لا تنتهي بين البلدين.

حـ.ـرب كلفت في اليوم الواحد عشرات ملايين الدولارات، في وقت يعـ.ـاني فيه سكانهما فقرًا وجوعًا قاسـ.ـيين وتدنياً كبيراً في التعليم والعلاج.

وقف إطـ.ـلاق النـ.ـار

ما بين 1947 و1948 عام كامل من القـ.ـتال، سيـ.ـطر بعده الجيش الباكستاني على شمال كشمير واحتـ.ـلت الهند جنوبها، تدخلت الأمم المتحدة وأُعلن وقف النـ.ـار على أساس تنفيذ استفتاء شعبي يكفل للكشميريين حرية اختيار مصـ.ـيرهم.

لكن لم يحدث أيا من ذلك، وبقيت كل دولة مسيـ.ـطرة على الحدود التي وصلت إليها.

حـ.ـرب الأنهار

بدأت الهند بابتـ.ـزاز باكستان، حبـ.ـست مياه نهر السند النابع من منطقة التيبت الصينية والذي يمر بالأراضي الكشميرية، التي تسـ.ـيطر عليها الهند وتتفرع روافده في باكستان.

باكستان اعتبرت نهر السند شريان حياة ومسألة مصـ.ـيرية تقام من أجلها الحـ.ـروب

سادت المقولة الباكستانية “إما أن تتدفق المياه.. أو تتدفق الد.ماء”.

عندها أدركت الهند عظم المسألة، فرضـ.ـخت لاتفاقية دولية سنة 1960، والتي عُرفت آنذاك باسم( معاهدة السند للمياه) ضمنت تدفق المياه إلى باكستان.

سباق التسـ.ـلح

عقد ونصف أُنـ.ـهك فيها البلدان، كانت فرصة ذهبية للتنين الصيني ليقـ.ـتحم ويقـ.ـضم حصته من الكعكة.

في سنة 1962 انتـ.ـزعت الصين 48 كيلو متراً مربعاً شرقي كشمير، ارتأت كل من الهند وباكستان أن الحـ.ـرب التقليدية لم تعد مجدية أمام هذا التـ.ـهديد الحقيقي.

فسعت كل منها بتثبت نفسها في مضمار التسـ.ـابق نحو التسـ.ـلح

نـ.ـزاع بارد لكنه مخـ.ـيف في الوقت نفسه، سبـ.ـاق تسـ.ـلح نو.وي هـ.ـائل، أصبحت فيه الهند وباكستان دولتين نو.ويتين، من الممكن أن تُسـ.ـحق المنطقة بأكملها، إذا تهـ.ـورت أي منهما.

جُوّع شعبي البلدين، وعاش الناس تحت خط الفقر مقابل امتلاك القنـ.ـبلة النو.وية المرعـ.ـبة، نُفذت تجــارب نووية كثيرة وبدأت كل دولة تحسب حسابات مختلفة.

لم تجرؤ كل منهما على استخدام السـ.ـلاح النـ.ـووي، بل وقــعت أربعة حـ.ـروب تقليدية بلا انتـ.ـصار كامل لأي منهما، وبقيت كل دولة مسيـ.ـطرة على ما امتلكته في أول معــركة، فقررتا خـ.ـوض حـ.ـرب من نوع جديد.

حـ.ـرب الوكالات

اتبعت الهند طرق ملتوية لحبـ.ـس المياه عن باكستان مع الحفاظ على معاهدة السند، فدعمت افغانستان في إنشاء السدود لحبـ.ـس مياه نهر كابول الذي يغذي باكستان.

كما أنشأت الهند سدوداً على نهر السند بهدف تقلـ.ـيص المياه عن جارتها تدريجيًا.

اتبعت باكستان استراتيجية أكثر التواءً وخطـ.ـورة، فدعمت الجمـ.ـاعات الجهـ.ـادية المسـ.ـلحة الكشميرية وغير الكشميرية

حركة طالـ.ـبان، حزب المجـ.ـاهدين، حركة الأنـ.ـصار، مجـ.ـاهدي بدر، جيـ.ـش لاشكارتيبا.

القتـ.ـال الأخير

استراتيجية الجمـ.ـاعات المدعومة من باكستان استنـ.ـزفت قوة خصـ.ـمها، وجعلت الهند في حيرة من كيفية مواجـ.ـهتها، مما جعل المعـ.ـارك أكثر د.موية خاصة حـ.ـرب 1965 والتي انتهت بكثير من الخسـ.ـائر وقليل من النتائج لكلا الطرفين.

تجددت الحـ.ـرب سنة 1971 بعد أن دعمت الهند انفصـ.ـال باكستان الشرقية لتنشب حـ.ـرب جديدة انتهت بولادة دولة حديثة سُميت” بنغلاديش” .

توقفت المواجـ.ـهة  لسنوات لكن استمرت الجمـ.ـاعات الجهـ.ـادية بعملـ.ـياتها الشـ.ـرسة ضـ.ـد الهند.

ردت الهند بإعلان عمـ.ـلية عسـ.ـكرية ضـ.ـد باكستان سنة 1999 والتي كانت الأخـ.ـطر عبر تاريخ صراع البلدين، حيث كان السـ.ـلاح النـ.ـووي مستنـ.ـفرًا ومستعدًا في حال توغـ.ـل أي جيـ.ـش في عمق الدولة الأخرى.

ثم توقفت الحـ.ـرب وعادت العمـ.ـليات الجهـ.ـادية إلى الواجهة، والتي كانت أشهرها عمـ.ـلية بومبي سنة 2008 والتي أودت بحياة 166 هنديًا.

صـ.ـراع 2019، 41 جنديًا هنديًا قتـ.ـلوا في تفـ.ـجير سيارة مفـ.ـخخة، نفذ العمـ.ـلية (جيـ.ـش محمد) المطالب بجـ.ـلاء الهند عن كشمير وانضمامها لباكستان.

عمـ.ـلية هـ.ـددت بنشـ.ـوب حـ.ـرب جديدة بين الدولتين النو.ويتين، اتهـ.ـمـ.ـت الهند باكستان بالوقوف المباشر وراء العمـلية وقدمت احتـ.ـجاجاً شـ.ـديد اللهجة.

لم تتوقف الهند عند هذا الحد، بل أرسلت طائرتين حربـ.ـيتين لقـ.ـصف مواقع داخل كشمير التي تسـ.ـيطر عليها باكستان تحت ذريـ.ـعة أن المواقع تتبع لجيـ.ـش محمد.

أسقـ.ـطت باكستان إحدى الطائرتين وأسـ.ـرت إحدى طياريها لتبدأ حـ.ـرب دبلوماسية كبيرة، ارتفعت حـ.ـدة التهـ.ـديدات وبدأ العالم يرنو لحـ.ـرب نو.وية محتملة.

سلمت باكستان الطيار الهندي لكن التـ.ـوتر لم يهدأ بعد.

من المنتـ.ـصر؟

تنافـ.ـس بدأه المسـ.ـتعمر وأكمله جشـ.ـع الحكام والطائـ.ـفية المقـ.ـيتة، حول جنة الأرض إلى جحـ.ـيم مليء بالقـ.ـبور والجمـ.ـاجم، أرض ارتوت بدمـ.ـاء المسلمين والهندوس معًا، أرض قد تشــعل لعـ.ـنتها حـ.ـرب نووية.

لن تحـ.ـرق جمال وجهها فحسب بل ممكن أن تغـ.ـرق أكثر من نصف المعمورة بالـ.ـدمـ.ـار.

ولعلك تسأل نفسك بعد كل هذا الصـ.ـراع، هل كان للهند وباكستان أن تصبحا دولتين نوويتين يخشـ.ـاهما العالم ؟ وأن تحـ.ـتلا مكانتهما بين الدول العظمى لولا التنـ.ـافس على كشمير جنة الأرض الملتـ.ـهبة.

تسوقي الآن من موضة ستايل

الوسوم

مقالات ذات صلة