fbpx
سوريا

نظام الأسد يصدر قرارات جديدة حول الخدمة العسكرية والاحتياط

نظام الأسد يصدر قرارات جديدة حول الخدمة العسكرية والاحتياط

أوطان بوست – فريق التحرير

أصدرت القيادة العامة للجيش في نظام الأسد، قرار جديدا بخصوص الخدمة العسكرية والاحتياط لدى المجندين في صفوفه.

وكشف النظام، عن قرارين إداريين تضمنا إنهاء الاحتفاظ أو الاستدعاء للضباط، وصفّ الضباط، أو الأفراد الاحتياطيين.

وبحسب ما أفادت وكالة “سانا” التابعة للنظام، فإن تنفيذ الأمرين سيطبقان اعتباراً من الأول من شهر شباط/ فبراير عام 2021.

نظام الأسد يصدر قرارات جديدة حول الخدمة العسكرية والاحتياط

وأشارت الوكالة إلى أن القرارين، يشملان الضباط الملتحقين بالخدمة الاحتياطية ممن بلغت خدمتهم عامين فأكثر.

بالإضافة إلى الأطباء البشريين في إدارة الخدمات الطبية ممن بلغت خدمتهم أيضاً عامين فأكثر.

لكن نظام الأسد نوه بأن تسريح الأطباء يتم وفقاً لإمكانية الاستغناء عنهم من عدمها.

ولفتت الوكالة بحسب ما رصد أوطان بوست، إلى أن تسريح الضباط والأفراد ممن بلغت خدمتهم الاحتياطية الفعلية ما يزيد عن سبع سنوات.

وإضافة إلى ذلك، الضباط والأفراد الملتحقين بالخدمة من مواليد 1982، ممن بلغت مدة خدمتهم عامين فأكثر.

وتجدر الإشارة، إلى أن المجندون بصفوف قوات الأسد أطلـ.ـقوا العام الماضي حملة باسم “بدنا نتسرح” معلنين حالة من التـ.ـمرد بسبب طول مدة تجنيدهم الإلزامي.

والجدير بالذكر، أن نظام الأسد عمل منذ سنوات على الاحتفاظ بآلاف الضباط والعناصر ضمن قواته وذلك في استمرار عملية التجنيد الإجباري المتبعة في البلاد.

وبحسب ما اطلع أوطان بوست، أن بعض عمليات الاحتفاظ التي يقوم بها نظام الأسد تجاوزت مدتها سبع سنوات في ظل دعم صحي وغذائي سيئ لمجموعة كبيرة من قطعات الاحتياط التابعة له.

وكان النظام قد أصدر العام الماضي قراراً مشابهاً ينص على تسريح الضباط والأفراد من مواليد 1981 وما قبل.

ويستبعد الاحتياطيين المدعوين غير الملتحقين من نفس المواليد، بالإضافة إلى إنهاء الاحتفاظ والاستدعاء للضباط المحتفظ بهم والاحتياطيين من حملة شهادة الدكتوراه.

الوسوم

مقالات ذات صلة