fbpx
سوريا

المبعوث الأميركي الخاص إلى سوريا يؤكد دعم بلاده للعقـ.ـوبات الأوروبية الجديدة ضد نظام الأسد

المبعوث الأميركي الخاص إلى سوريا يؤكد دعم بلاده للعقـ.ـوبات الأوروبية الجديدة ضد نظام الأسد

أوطان بوست – فريق التحرير

عبر المبعوث الأميركي الخاص إلى سوريا “جيمس جيفري “، عن دعم الولايات المتحدة للعقـ.ـوبات الأوروبية الجديدة ضد نظام الأسد.

وقال جيفري في بيان له اليوم؛ إن الولايات المتحدة تشيد بقرار الاتحاد الأوروبي في 16 تشرين الأول الجاري، والقاضي لفرض عـ.ـقوبات ضد سبعة وزراء في نظام الأسد.

وتم فـ.ـرض عقـ.ـوبات أوروبية على كل من وزراء التجارة الداخلية وحماية المستهلك والثقافة والتربية والعدل والموارد المائية والمالية والنقل.

المبعوث الأمريكي إلى سوريا جيمس جيفري / إنترنت

وأضاف جيفري أن بلاده تشارك الاتحاد الأوروبي عزمه على تحميل كبار مسؤولي نظام الأسد المسؤولية عن القـ.ـمع العنـ.ـيف للمواطنين السوريين.

وأوضح أن الولايات المتحدة ستواصل العمل مع الاتحاد الأوروبي والشركاء الآخرين المتفقين في الرأي لممارسة الضغط الاقتصادي على بشار الأسد وأنصاره حتى ينضموا إلى حل سياسي ووقف إطـ.ـلاق النـ.ـار وفقاً لقرار مجلس الأمن 2245.

ودعا جيفري لمحاسبة أنصار الأسد الذين يواصلون العمل على إطالة أمد الصـ.ـراع في سوريا، وإثراء عائلة الأسد مما ساهم في ارتكابه الجـ.ـرائم المروعة ضد المواطنين السوريين، متجاهلين الحاجات الأساسية للشعب السوري من غذاء وماء وتعليم.

وكان الاتحاد الأوروبي قد أدرج يوم الجمعة الماضي أسماء سبعة وزراء في حكومة نظام الأسد، على قائمة العقوبات الخاصة.

واتهـ.ـم الاتحاد الأوروبي هؤلاء الوزراء الذين تولوا مناصبهم خلال الفترة من أيار إلى آب الجاري بأنهم متورطون في أعمال قمع ضد المدنيين في سوريا.

وتشمل الإجراءات التقييدية منع المعاقبين من السفر إلى الاتحاد الأوروبي، وتجميد أصولهم، بالإضافة إلى منع الأشخاص والكيانات في الاتحاد الأوروبي من دعم المعاقبين بالمال.

الوسوم

مقالات ذات صلة